Chat Gpt 4 | روبوت بارد من مايكروسوفت ينافس شات جي بي تي

شات جي بي تي ضد شات بارد
صراع العمالقة شات بارد ضد شات جي بي تي

أعلنت شركة جوجل عن طرح روبوت الدردشة "بارد - Bard" المدعوم مع الذكاء الاصطناعي على أن يكون فقط لبعض المستخدمين بشرط تجاوز الأعمار 18 سنة.

وعلى نقيض منافسه شات "ChatGPT" الذي يحظى بشعبية، يستطيع المستخدم من خلال شات "بارد" الاطلاع على أحدث المعلومات على الإنترنت، لأنه مزود بخاصية بحث باسم "Google it".

كما يستطيع الروبوت التحقق من مصادره والتحقق من معلومات منشورة على مواقع، مثل ويكيبيديا, وبيد أن جوجل حذرت من أن "بارد" سوف يخضع إلى "قيود"، وقالت إنه ربما يشارك معلومات خاطئة ويظهر تحيزا.

والسبب في ذلك أنه "يتعلم" من معلومات متوفرة في عالم الواقع، يوجد بها تحيزات حاليا، مما يعني أنه من الممكن أن يظهر في ردوده صورا نمطية ومعلومات خاطئة.

كيفية عمل روبوتات الدردشة

خضعت روبوتات الدردشة المدعومة مع الذكاء الاصطناعي لبرمجة تتيح الإجابة عن أسئلة عبر الإنترنت باستخدام لغة طبيعية تشبه لغة الإنسان.

وكما يستطيع كتابة أي شيء من الخطابات إلى أكواد الكمبيوتر ومقالات الطلاب والتسويق, وقالت شركة "OpenAI" إنه عندما أُطلق روبوت شات ChatGPT، الذي طورته، في نوفمبر/تشرين الثاني عام 2022، جذب ما يزيد عن مليون مستخدم في غضون أسبوع.

وكانت شركة ميكروسوفت قد استثمرت في روبوتات الدردشة بضخ مليارات الدولارات، ودمجت المنتج في محرك البحث"بينج" الشهر الماضي.

كما كشفت النقاب عن خطط لدمج نسخة من التكنولوجيا مع تطبيقاتها المكتبية، بما في ذلك Word وExcel وPowerpoint.

وكانت شركة جوجل قد تحركت بخطوات أبطأ وأكثر حذرا في سباق الذكاء الاصطناعي من حيث إطلاق نسختها "بارد"، التي طرحتها في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة كبداية، ويتعين على المستخدمين التسجيل لخوض التجربة.

ويستعين شات "بارد" بنموذج لغة سابق من شركة جوجل يدعى "لامدا- LaMDA"، الذي لم يتم إصداره بالكامل للجمهور.

وعلى الرغم من ذلك جذبت الكثير من الاهتمام عندما ادعى مهندس في المشروع، في وقت سابق، أن الإجابات مقنعة جدا لدرجة أنه اعتقد أن الذكاء الصناعي فاهم مثل البشر، ونفت جوجل مزاعمه وطردته من الشركة.

وقال جاك كراوتشيك، كبير مديري المنتجات في غوغل، لبي بي سي إن "بارد" هو عبارة عن "تجربة"، ويأمل أن يستخدمها الناس "كنقطة انطلاق للإبداع".

البشر هم الأبطال

وهنا شارك معي كراوتشيك مثالا على كيفية استخدامه روبوت "بارد" ومساعدته في التخطيط لحفلة عيد ميلاد طفله الصغير.

حيث فقد طرح موضوعا يتضمن حب طفله للأرانب والجمباز، وحدد عنوان مكان ذكره واقترح ألعابا للحفلات وطعاما.

وقال كراوتشيك: "تظهر معظم التغطيات الإعلامية أن الذكاء الاصطناعي هو البطل, أعتقد أن الإنسان هو البطل وأن النماذج اللغوية الكبيرة موجودة هنا للمساعدة في إطلاق العنان للإبداع."

ونظرا لأن قاعدة البيانات المعلوماتية الخاصة مع روبوتات الدردشة تعود إلى عام 2021، فإنها تعجز على سبيل المثال، عن الإجابة على أسئلة بشأن الزلزال الأخير الذي ضرب تركيا وسوريا، بيد أن روبوت "بارد" يستطيع الوصول إلى المعلومات الحالية.

وقد أخبرني عن قصة إخبارية تتحدث عن حظر تطبيق تيك توك على الهواتف الحكومية في المملكة المتحدة، نُشرت على موقع بي بي سي قبل أيام.

وقال زوبين جهرماني، نائب رئيس قسم بحوث جوجل، إن روبوت بارد جرى برمجته بحيث لا يستجيب للإساءة، كما يحتوي على خاصية تنقية تمنعه من مشاركة معلومات ضارة أو غير قانونية أو إباحية أو معلومات شخصية، ولكن "مثل أي طريقة أحيانا تفشل هذه القيود".

وعندما سألتُ عما إذا كانت الشركة مضطربة، هنا سكت كراوتشيك لفترة قبل رده على السؤال بأن خطتها لإطلاق "بارد" كانت "محددة".

نهاية الوظائف

على الرغم من كل الإثارة المصاحبة لهذا النوع من التكنولوجيا، فثمة قصص رعب بشأن بعض الأشياء المقلقة في الأمر، فضلا عن مخاوف أيضا من أن تمثل هذه الأدوات القوية، التي لا تزال تخطو خطواتها الأولى حاليا، تهديدا كبيرا للعديد من الوظائف المختلفة.

كما توجد نظرية أيضا وثيقة الصلة موقع جوجل مفادها أن برامج الدردشة الآلية يمكن أن تحل يوما ما محل عمليات البحث على الإنترنت المربحة.

فلماذا تتصفح صفحات روابط نتائج البحث بينما يمكنك الحصول على إجابة واحدة مكتوبة بدقة؟ موقع جوجل مثلا لا تستطيع تحمل فكرة أن تكون خارج السباق.

وتحدث كراوتشيك وجهرماني كثيرا عن المسؤولية والمبادئ التي تصاحب التكنولوجيا، وأخبراني عن مراكز بيانات ضخمة تشغل روبوت "بارد"، وكيف يهدفون إلى تشغيلها باستخدام الطاقة المتجددة.

قيود سن المستخدم

وكشف المسؤولان أن جوجل تفرض قيودا على المستخدمين بشرط أن يزيد عمر المستخدم على 18 عاما، وعندما سألت معلمين إذا كان الطلاب سوف يبدأون في استخدام "بارد" في أداء واجباتهم المدرسية بدلا من شات ChatGPT.

هنا حذر المعلمون طلابهم من استخدام روبوتات المحادثة للقيام بعملهم نيابة عنهم على الرغم من أن بعض المعلمين تبنوا الفكرة.

وتقول شركة جوجل إنها سوف تراقب شات "بارد" عن قرب للتأكد من التزامها "مع مبادئ الذكاء الاصطناعي" الخاصة بها والتي تشمل تجنب التحيز أو تشجيعه.

ولن يكون شات "بارد" قادرا على التعبير عن الآراء أو تقمص شخصية، على الرغم من أنه مثل ChatGPT سوف يكون قادرا على محاكاة أساليب كتابة الآخرين.

وقال سيسي هسياو وإيلي كولينز من الشركة، إن ذلك سوف ساعد جوجل في كتابة إعلانها الخاص، وأضافا: "لم تكن الأمور على ما يرام دائما, ولكن حتى الآن، جعلتنا نضحك".

المصدر: عربي BBC News

Abubaker Jandan

Blog I write about profit from the Internet and the profits of blogger ads and how to profit from YouTube, Tik Tok, affiliate marketing and SEO

2 Comments

Previous Post Next Post

نموذج الاتصال