خلال الساعات الماضية أثيرت المخاوف حول الوضع الصحي للملكة إليزابيث الثانية، حيث أعلن القصر الملكي في بريطانيا وبشكل رسمي اليوم الخميس عن وضع الملكة إليزابيث تحت الرعاية الطبية نتيجة حالتها الصحية، وذلك ضمن توصيات الأطباء

حيث جاء في بيان من قصر باكنغهام حول صحة الملكة إليزابيث البالغة من العمر 96 عام يقول فيه: "بعد مزيد من التقييم هذا الصباح، فإن أطباء الملكة إليزابيث قلقون على صحة جلالة الملكة وأوصوا ببقائها تحت الإشراف الطبي"

وهنا سيطر القلق على بريطانيا, حيث توجه ولي العهد البريطاني إلى مقر إقامة الملكة إليزابيث, ومن جانب آخر قالت رئيسة وزراء بريطانيا ليز تراس التى التقت بالملكة أمس الأربعاء خلال تسلمها المنصب رسميًا أن البلاد بأكملها "قلقة للغاية" من الأخبار المتعلقة بملكة بريطانيا.

توجه الأمير تشارلز ولي عهد بريطانيا وابنه الأمير وليام، إلى مقر إقامة الملكة إليزابيث الثانية في قلعة بالمورال في اسكتلندا، بعدما أعرب الأطباء على قلقهم إزاء حالتها الصحية.

ووفق إلى وكالة "رويترز" قال متحدث باسم كلارنس هاوس (مقر إقامة ولي عهد بريطانيا): "سافر بصحبة سمو الملكي أمير ويلز ودوقة كورنوال إلى بالمورال"، حيث أكد مصدر مسؤول في قصر كنسينغتون توجه الأمير وليام إلى بالمورال.

وذكرت مصادر بريطانية أخرى أن جميع أبناء الملكة إليزابيث وصلوا إلى قلعة بالمورال, حيث أثارت صحة الملكة إليزابيث الثانية التي تحظى مع شعبية كبرى في بريطانيا.

وإذا تحدثنا عن حالة الملكة إليزابيث الصحية, حيث تعاني الملكة البالغة من العمر (96 عام) منذ شهر أكتوبر من العام الماضي من مشكلات صحية تسببت لها صعوبة في المشي والوقوف.

وكان قصر باكنغهام أعلن في وقت سابق خضوع الملكة إليزابيث الثانية للمتابعة الصحية، بعدما أعرب الفريق الطبي عن قلقهم إزاء حالتها الصحية.

وإذا رجعنا بالتاريخ فقد إعتلت الملكة إليزابيث الثانية العرش في يوم 6 فبراير/ شباط من عام 1952 وهي في سن 25 عاما بعد وفاة والدها الملك جورج السادس, وهي أرملة منذ رحيل زوجها الأمير فيليب في أبريل/ نيسان من عام 2021 قبل بلوغه المائة عام.

During the past hours, concerns were raised about the health status of Queen Elizabeth II, as the royal palace in Britain officially announced today, Thursday, that Queen Elizabeth was placed under medical care as a result of her health condition, as part of the doctors’ recommendations.

A statement from Buckingham Palace about the health of the 96-year-old said: "Following further assessment this morning, The Queen's doctors are concerned about Her Majesty's health and have recommended that she remain under medical supervision."

Here, anxiety dominated Britain, as the British Crown Prince went to the residence of Queen Elizabeth, and on the other hand, British Prime Minister Liz Terrace, who met the Queen yesterday, Wednesday, during her official assumption of the position, said that the entire country was "extremely concerned" by the news related to the Queen of Britain.

Prince Charles, the heir to the British throne, and his son, Prince William, went to the residence of Queen Elizabeth II at Balmoral Castle in Scotland, after doctors expressed concern about her health.

"He traveled with His Royal Highness the Prince of Wales and the Duchess of Cornwall to Balmoral," a spokesman for Clarence House (the residence of the British Crown Prince) said, as an official source at Kensington Palace confirmed Prince William's departure to Balmoral.

And other British sources said that all of Queen Elizabeth's children arrived at Balmoral Castle, where the health of Queen Elizabeth II, who enjoys great popularity in Britain, raised.

And if we talk about the state of Queen Elizabeth's health, the 96-year-old Queen has been suffering since October of last year from health problems that made her difficult to walk and stand.

And Buckingham Palace had announced earlier that Queen Elizabeth II was subject to health follow-up, after the medical team expressed concern about her health.

If we go back in history, Queen Elizabeth II ascended the throne on February 6, 1952, at the age of 25, after the death of her father, King George VI.

2 Comments

Post a Comment