xavi
تشافي

هناك تقارير إعلامية تؤكد أن إدارة فريق برشلونة بدأت اتصالاتها مع اللاعب تشافي قبل أسابيع, حيث سوف تتواصل المحادثات لبحث كافة الأوضاع مع السد القطري وربما لن يكون الإعلان من التعاقد معه وشيكاً لكن "أسطورة البلوجرانا" يريد تلك الوظيفة مع فريقه السابق.

وهنا تتوالى الأخبار والإشاعات بأن نجم خط وسط "الجيل الذهبي في برشلونة سوف يعقد جلسة مع مسؤولي الفريق القطري من أجل إنهاء تعاقده والتحول مباشرة إلى برشلونة وحال عدم إتمام ذلك الأمر سوف يتولى سيرجي بارخوان "مدرب برشلونة " المهمة الفنية المؤقته للفريق الأول.

محبي برشلونة

وعشاق برشلونة حول العالم والمتخصصون يعتقدون أن قرار إقالة كومان تأخر كثيراً بعد ختام الموسم الماضي السيئ والبداية الكارثية في الموسم الحالي حيث خسر المدرب الهولندي 5 مباريات وتعادل 3 مرات خلال 13 مباراة فقط بنسبة نجاح بلغت 46% فقط.

وهذا يعني أنه لا تكمن مشكلة برشلونة الحالية مع المدرب وحده لكن المؤكد أن الإدارة تتحمل الجزء الأوفر من "الكارثة الكتالونية" التي تُهدد في محو تاريخ الفريق الذي صنعه منذ بداية القرن الحالي مع أجيال ذهبية ومدربين خبراء وروح "لاماسيا" التي سطرت أمجاداً لا تُنسى.

رحيل ميسي

‏ورغم التفاؤل الذي صاحب عودة لابورتا في قيادة مجلس إدارة برشلونة إلا أن الأزمات طاردته بعنف حتى سقط أمام "زلزال ميسي" قبل أن يفشل في إيجاد حلول مالية في معالجة الأخطاء الفنية المتراكمة التي ورثها من مجلس بارتوميو ويبدو أنه لا يملك "خريطة مستقبلية".

ويبدو أن لابورتا سار على نهج سلفه في تجاهل مشكلة برشلونة الواضحة في الخط الدفاعي واهتم مؤخراً في محاولة تجديد عقد عثمان ديمبلي الذي ينتهي في يونيو المقبل رغم أن الفرنسي لم يلعب سوى 49.7% من المباريات التي كان يمكنه خوضها منذ انتقاله إلى برشلونة.

منتخب فرنسا

‏حيث كان مع منتخب فرنسا والحصول على كأس العالم عام 2018, ولكن لم يُشارك مع "البلوجرانا" بالصورة المطلوبة بسبب إصاباته المتتالية التي كلفته الغياب عبر 676 يوماً بصورة متقطعة واكتفى في تسجيل 30 هدفاً في 118 مباراة بمعدل هدف في 4 مباريات وهبطت قيمته السوقية إلى 50 مليون يورو بعدما اشتراه الفريق 135 مليونا.

وإدارة لابورتا بدت كأنها تحاول القيام بأمر استعراضي حت يتم إقناع الجمعية العمومية في تغيير بنود قد تؤدي إلى رحيلها في الموسم المقبل وظهر ذلك من خلال محاولة تضخيم دور أنسو فاتي وإقناع الجميع بأنه "خليفة ميسي" وضرورة تجديد عقده قبل الديربي الأخير.

الخسارة أمام ريال مدريد

‏وأعلنت الصحافة صراحة أن هذا الأمر يحمل ردود نفسية سيئة قبل أن يكون فنياً لكنه لم يمنع الهزيمة أمام ريال مدريد ولم يُقدم فاتي المردود المُنتظر بل إنه تعرض لإصابة جديدة وغاب عن مباراة رايو فاليكانو التالية التي أنهت مسيرة كومان وزادت الوضع تعقيداً.

وإستمر إعلام برشلونة في وضع فاتي في مقارنة مع فينيسوس نجم ريال مدريد, ورغم امتلاك الإسباني الصاعد موهبة كبيرة إلا أن الضغوط تبدو أكبر من عمره مُكتفياً في المساهمة في تسجيل وصناعة 3 أهداف في 6 مباريات هذا الموسم مقابل 12 هدفاً في 13 مواجهة للبرازيلي المرعب.

xavi
xavi

There are media reports confirming that the Barcelona team management began its contacts with the player Xavi a few weeks ago, as talks will continue to discuss all the situations with the Qatari dam, and perhaps the announcement of a contract with him will not be imminent, but the "Bulugrana legend" wants that job with his former team.

Here, news and rumors follow that the Barcelona golden generation midfielder will hold a session with the Qatari team officials in order to terminate his contract and transfer directly to Barcelona.

Barcelona fans

Barcelona fans around the world and specialists believe that the decision to dismiss Koeman was long overdue after the end of last season and the disastrous start of the current season, as the Dutch coach lost 5 games and drew 3 times in only 13 matches, with a success rate of only 46%.

This means that Barcelona's current problem does not lie with the coach alone, but it is certain that the administration bears the most part of the "Catalan disaster" that threatens to erase the history of the team that it has made since the beginning of this century with golden generations, expert coaches and the spirit of "La Masia" that has written unforgettable glories.

Messi's departure

Despite the optimism that accompanied Laporta's return to the leadership of Barcelona's board of directors, the crises chased him violently until he fell in front of the "Messi earthquake" before he failed to find financial solutions to address the accumulated technical errors he inherited from Bartomeu's board and it seems that he does not have a "future map".

It seems that Laporta followed the path of his predecessor in ignoring Barcelona's clear problem in the defensive line and was recently interested in trying to renew Ousmane Dembele's contract, which expires next June, although the Frenchman has played only 49.7% of the matches he could have played since his move to Barcelona.

France national team

Where he was with the France national team and won the World Cup in 2018, but he did not participate with the “Blaugrana” in the required way due to his successive injuries that cost him absence through 676 days intermittently, and he only scored 30 goals in 118 matches, an average of a goal in 4 matches, and its market value fell to 50 million euros after the team bought 135 million.

The Laporta administration seemed to be trying to do something showy so that the General Assembly would be persuaded to change items that might lead to her departure next season, and this appeared by trying to amplify the role of Ansu Fati and convince everyone that he is "Messi's successor" and the need to renew his contract before the last derby.

Losing to Real Madrid

And the press frankly announced that this matter had bad psychological responses before it was technical, but it did not prevent the defeat against Real Madrid and Fati did not provide the expected return, but rather that he suffered a new injury and missed the next Rayo Vallecano match, which ended Koman’s career and further complicated the situation.

Barcelona media continued to put Fati in comparison with Vinicius, the star of Real Madrid, and although the young Spaniard has great talent, the pressure seems greater than his age, content with contributing to scoring and making 3 goals in 6 matches this season compared to 12 goals in 13 confrontations with the terrifying Brazilian.

2 Comments

Post a Comment